بحث تنشيط السياحة الى العقبة

عين العقبة – بترا – بحث رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور كامل محادين مع ممثلي القطاع السياحي والفندقي في العقبة تنشيط السياحة الداخلية والخارجية الى العقبة ورم والبترا وما يعانيه القطاع السياحي من مشكلات.
واكد محادين خلال اجتماع عقد اليوم الاثنين، اهمية ان تكون الاسعار مناسبة لجميع زوار المدينة خاصة من السياحة المحلية، مشيرا الى اهمية ان يحظى الزائر المحلي بزيارة شواطئ العقبة وفق اسعار تراعي دخولهم.
واكد ضرورة اعداد برامج ترفيهية للسياح خاصة القادمين بالطائرات عبر رحلات عارضة من مطار الملك الحسين الدولي لقضاء فترات اقامتهم دون ملل ومضاعفتها ايضا.
ونوه محادين الى ضرورة ان تستغل المنشآت الفندقية والسياحية موقع العقبة المميز لجذب المزيد من السياحة العالمية لما تشكله من رافد مهم للاقتصاد الوطني نظرا لما تمتع به من امن مناسب للسياحة.
واعلن رئيس السلطة عن قرب البدء بحملة ترويجية تسويقية للعقبة ومنتجها السياحي عبر وسائل اعلام محلية وعالمية لاعادة الضوء الى العقبة ومنتجها وتسويقه امام العالم بما يليق بها بعد ان شهدت عملية التسويق مؤخرا فتورا غير مبرر القى بظلاله السلبية على واقع العقبة وسياحتها ومزاياها النسبية والتاريخية والاثرية.
ودعا محادين الى تشكيل لجنة مشتركة ما بين ممثلي القطاع الفندقي والسياحي وسلطة المنطقة الخاصة تعمل على وضع الحلول المناسبة والاقتراحات التي من شأنها دفع عملية السياحة مجددا للعقبة ورم والبترا، معتبرا ان للقطاع الخاص دورا بالغ الاهمية في الترويج والتسويق للمنتج عبر كافة وسائل الاعلام وفي جميع المعارض الدولية السياحية التي تقام في مختلف دول العالم.
ونوه الى انه سيتم وضع حلول مناسبة لكافة معيقات العمل السياحي والفندقي في العقبة شريطة ان يكون هناك تجاوب من القائمين على هذه المنشآت وفق معادلة تحفظ حقهم في ربح معقول وتحفظ حق الزبون في خدمة لائقة ومناسبة من حيث الجودة والكلفة.
وكان ممثلو القطاع السياحي في العقبة استعرضوا اهم المشكلات التي تواجههم اثناء عملهم ومنها ارتفاع الكلف التشغيلية والضرائب للفنادق التي من شأنها ان تحد من قدرتها على المنافسة مع المنتج السياحي في دول الجوار كما اشاروا الى ان العقبة تمر بمرحلة حرجة حاليا خاصة الفنادق ذوات الثلاث نجوم فما دون وهي التي تشكل ما نسبته حوالي 60 بالمائة من عدد الغرف الفندقية في العقبة مطالبين بوجود شاطئ لهم يمكن زبائنهم من الوصول اليه باقل الاسعار والكلف.
كما دعوا الى ترويج العقبة بشكل مستقل عن هيئة تنشيط السياحة على غرار تسويق منطقة شرم الشيخ في مصر وهو الامر الذي من شأنه العمل على جذب المزيد من السياحة العالمية للعقبة.

اكتب تعليق